مجتمع

7 خدع سحرية لزيادة ثقتك بنفسك ..

الثقة بالنفس لها تاثير كبير على كل ما نقوم به في حياتنا اليومية . من مقابلات العمل الى المواعيد الاولى الى التصرف داخل المدرسة والشارع . لدلك من المنطقي ان نحاول دوما ابقاء الثقة مرتفعة لان هدا يجعلنا متميزين ومستعدين طول الوقت لاي شيئ . مهما يكن ما تحتاجه لبناء ثقتك بنفسك من الصفر او التي فقدتها في حادث عاطفي . فهده الحقائق النفسية التي سنقدمها لك في المقالة ستعيد ثقثك بنفسك الى مسارها الصحيح .. فقط تابع وطبق 🙂

1- كن خارقا

نعم اعلم طلب غريب مرة اخرى لكن ما اتحدث عنه هنا عبارة عن دراسات اظهرت ان الاشخاص اللذين يتمتعون بحس التفوق دائما ما تجدهم مثيرين للدهشة والكل يرغب ان يصبح مثلهم . هؤلاء الاشخاص ان سمعوا مثلا جملة هيا اكسر بعض الرقاب فان هدا سيمنحهم ثقة كبيرة بانفسهم لانهاء اي مهمة . وهدا لا يساعد فقط في زيادة الثقة بالنفس لكن ايظا يزيد من الانتاجية لهولاء الاشخاص . ببساطة يمكننا القول وللاسف ان الاشخاص المتنمرين في المجتمع والمثيرين للمشاكل تجدهم واثقين بنفسهم رغم انهم على خطأ . لهدا كن خارقا على صواب ..

2- اعمل على تحسين فعاليتك الداتية

الفعالية الداتية هي مهارة شخصية تمنح بعض الاشخاص ثقة كبيرة بانهائم لاي مهمة بنجاح وكيفما كانت الظروف . هؤلاء من نوعية الاشخاص اللدين ما ان تقدم لهم مهمة يمكنك النوم مرتاحا فالنتائج مضمونة .. هده الفكرة كثيرا ما تستعمل في علم النفس مؤخرا وهي ببساطة كلما زادت فعاليتك ستكون اكثر ثقة بنفسك بسبب ايمانك بنجاحك كل مرة . ومن جهة عكسية فان الخوف من الفشل هو ما يجعل البشر غير واثقين من انفسهم . اعمل على زيادة انتاجيتك وان كنت تنتظر ان اقول لك كيف دلك فالتعلم هو الحل بالدرجة الاولى ..

واليك طرق اخرى ستساعدك

1– اطلب الدعم من اسرتك واصدقائك

2–اقرا عن قصص نجاح الاخرين

3–اصنع لنفسك وضعيات ومشاكل تستطيع حلها بسهولة

4-اطلب التشجيع كلما وجدت الفرصة

5 -حاول ان تبقى سعيدا ومتفائلا

3-اعمل على زيادة اعجابك

بنفسك

من بين اهم اركان الثقة بالنفس نجد الفعالية جنبا الى جنب مع حب النفس والاعجاب بها . ولا يمكننا الحديث عن ثقة بالنفس في غياب هدين الركنين المهمين . خبراء علم النفس يقولون انه من المهم جدا الشعور بالامتنان حيال انفسنا واجسادنا وتقبلها كيفما كانت لتزهر ثقتنا بنفسنا . ادا كنت تعاني من تذبذب في حبك لنفسك فان الطريقة التي ستعبر بها عن ارائك ومعتقداتك ستتاثر حتما لانك ببساطة سترى نفسك اقل من الاخرين … هدا ما يدمر ثقتك بنفسك بشكل كبير والمعادلة بسيطة انت لا تحب نفسك وبالتالي لن تحب اي فكرة واي تصرف تقوم به وستسمر في ازدراء نفسك ولن تحس يوما بانك انسان واثق بنفسه .

4-فكر بايجابية واخبر دماغك انك تفعل

جملة ‘انا نتاج لما افكر فيه ‘ يجب ان تعلق بدماغك . مثل هده الجمل الاخبارية عليك ارسالها لدماغك بصفة دورية وهدا يعني تكرار قول بعض الاشياء حتى تصبح حقيقية – ساقدم لك في نهاية المقالة كتابا يعلمك كيف تقوم بدلك ببراعة –
مثلا قولك ‘انا وسيم او انا جميلة’ ‘انا واثق بنفسي’ وتكراراها دائما يجعلنا فعلا نصدقها وهدا هو المراد ..هده الطريقة رائعة جدا لبناء حب النفس والثقة بها لانها تقدم لمن يطبقها الامل والايمان بانفسهم . ادن عندما تحس انك على اعتاب الفشل ابحث عن مراة واخبر نفسك انك تستطيع فعلها…

5- تعاطف مع نفسك

التعاطف مع النفس هو قيامك بالاهتمام بمشاعرك وتفهمها بدون التدقيق فيها كثيرا والتسامح مع اخطاءك واعتبارها سببا للتعلم .
الدراسات اظهرت ان التعاطف مع النفس قد يكون اكثر اهمية من حب النفس ويخفض الحزن والاكتئاب ويساعدنا ان نكون اكثر تفائلا . البشر الدين يتقبلون انفسهم يكونون متحمسين للنجاح ويعتبرون الاخطاء محفزات للتفوق اكثر وينظرون لها من نقطة مختلفة . ثق بي الامر سيساعدك كثيرا

6 – ابحث عن الدعم الاجتماعي

عندما تحاول بناء ثقتك بنفسك فالتشجيع من الاصدقاء والعائلة يمكن فعلا ان يقدم لك دفعة حقيقية للنجاح في الامر .
المساندة الاجتماعية مهمة جدا في اوقات التوتر والحزن لدلك تواصلك مع اصدقائك وطلب التشجيع منهم سيساعدك حتما وفي نفس الوقت سيخبرك انك مازلت على المسار الصحيح

7- توقف عن مقارنة نفسك بالاخرين

وصلنا لاهم نقطة في بناء الثقة بالنفس . حتى ان قمت بكل ما سبق فانك في لحظة صغيرة تقارن فيها نفسك بغيرك بطريقة خاطئة فانك ستعود بثقتك بنفسك الى الحضيض .
ما يجب ان تعرفه ان تقنية تجاهل الاخرين رغم نجاعتها الا انها مرهقة جدا خصوصا في الايام الحالية . في زمن الانستغرام والفيسبوك ليس من السهل رؤية اشخاص رائعين دون الشعور بالغيرة . Tumbler كموقع اجتماعي لا يتوقف عن بث صور لاماكن رائعة تتمنى زيارتها ولا تستطيع . واحدهم يبث لك صورا من مؤتمر ضخم تتمنى لو انك كنت مكانه .
الخدعة تكمن في ضرورة تجاهلك لما يحصل حولك والتركيز على ما تملك وكل ما حققته بنفسك . التفكير بهده الطريقة سيمكنك من الفخر بانجازاتك الصغيرة وبالتالي الرضى عن حياتك بشكل عام وحتى رؤية الجمال في حياة الاخرين دون تقارن نفسك بهم . حاول النظر لكل شيئ بطريقة ايجابية

اتمنى ان تكون المقالة مفيدة ان استفدت ولو قليلا اخبرنا بدلك وشجعنا على الاستمرار وشارك مع اصدقائك

الوسوم
اظهر المزيد

علاوي

مدون وكاتب مغربي 24 سنة حامل لدبلوم الشبكات المعلوماتية مؤسس مدونة الميزان للمقارنات .. شغوف بعالم التقنية وجديد التكلونوجيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock